انعقاد ورشة عمل لإعداد الخطة الإستراتيجية لمركز دراسات المرأة في الجامعة الإسلامية

  • 05.19.2018

أقيمت في الجامعة الإسلامية ورشة عمل لإعداد الخطة الإستراتيجية لمركز دراسات المرأة للفترة 2018-2021, وذلك هامش فعاليات افتتاح المركز كأحد مخرجات مشروع "تعزيز قدرات مؤسسات التعليم العالي في مجال المرأة والمساواة" (SHE-GE) والممول من قبل برنامج ابيير النمساوي (appear)، وأدار الورشة كل من: الدكتورة ختام السحار– رئيس المركز، والمهندسة أماني المقادمة- رئيس قسم العلاقات الخارجية في الجامعة الإسلامية.

 وقد حضر الورشة ممثلين عن القطاعات العاملة في مجال المرأة من وزارات ومؤسسات مجتمع مدني ومؤسسات دولية وقطاع خاص ومؤسسات التعليم العالي.

من جانبها، أوضحت الدكتور السحار أن هدف انعقاد الورشة يكمن في إشراك قطاعات المجتمع المختلفة في تحديد التوجهات الإستراتيجية لمركز دراسات المرأة في الجامعة الإسلامية بما يحقق الأدوار التكاملية لكافة مؤسسات المجتمع لمعالجة قضايا المرأة.


واستعرضت المهندسة المقادمة واقع المرأة الفلسطينية، وعرجت على دور مؤسسات التعليم العالي في معالجة قضايا المرأة.

وجرى توزيع المشاركون في الورشة كفرق عمل لتحليل البيئة الخارجية لمركز دراسات المرأة، وتحديد أهم الفرص والتحديات في البيئة الخارجية، إضافة  إلى التعرف على احتياجات المجتمع من خدمات يستطيع مركز دراسات المرأة تقديمها لتعزيز وتكامل الأدوار مع المؤسسات والقطاعات المختلفة العاملة في مجال المرأة.

وأجمع المشاركون على أهمية المركز باعتباره أول مركز أكاديمي بحثي تابع لمؤسسة أكاديمية في قطاع غزة, ولفتوا إلى أهمية نشر الوعي الثقافي في مجال حقوق المرأة في الإسلام وحاجة المجتمع إلى متخصصين في مجال المرأة, إضافة إلى أهمية وضع خارطة بحثية لموضوعات المرأة ونشرها بين المراكز العاملة في المجال, وطالبوا بضرورة إنشاء قواعد معرفية مشتركة للنتاج البحثي لمختلف المراكز والمؤسسات في مجال المرأة.